سوريا

الثوار يحرزون تقدماً ساحقاً في الغوطة الشرقية

تمكن الثوار في الغوطة الشرقية اليوم الأحد من تحقيق مكاسب عسكرية كبيرة ضد قوات النظام والمليشيات الموالية له ضمن معركة "بأنهم ظلموا" من خلال سيطرتهم على عدة أحياء في المنطقة وتحرير الطريق الواصل بين مدينتي حرستا وعربين في الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق.
 
وقال ناشطون أنّ المعارك الفصائل العسكرية سيطرت اليوم الأحد على أحياء العجمي والحدائق والجسرين والإنتاج، وجامع وأفران العجمي ومشفى البشر في مدينة حرستا بعد معارك عنيفة مع قوات النظام والمليشيات الموالية له، أسفرت عن مقتل العديد من قوات النظام ومحاصرة مجموعة أخرى، ما أجبر النظام على طلب التفاوض مع الثوار من أجل إخراجهم سالمين.
 
ومع سيطرة الثوار على تلك النقاط في مدينة حرستا، بات الطريق العام بين مدينتي حرستا وعربين في الغوطة الشرقية محرراً بالكامل، والذي كان يعتبر ممر إمداد لقوات النظام والمليشيات الموالية له إلى منطقة إدارة المركبات، كما أسفر معارك اليوم عن حصار إدارة المركبات بشكل كامل وكذلك رحبة الدبابات والمعهد الفني في الغوطة الشرقية حيث مازالت المعارك على أشدها في محيط تلك المناطق سعياً من الثوار للسيطرة عليها بشكل كامل.
 
وردت قوات النظام كعادتها بقصف المناطق السكنية في المدن والقرى في الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق، ما أسفر عن ارتقاء شخصين وإصابة اخرين بجروح إثر قصف بالمدفعيّة الثقيلة استهدف مدينة كفربطنا.
 
 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى