سوريا

التحالف يواصل قصفه "ديرالزور" ويوقع 35 شهيداً في "الشعفة والكشمة"

استشهد عشرات اامدنيين جلّهم من الأطفال والنساء، وأصيب آخرون بجروح، أمس الثلاثاء، جرّاء قصف جوي للمقاتلات الحربية التابعة التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة، على ريف دير الزور الشرقي، شرق سوريا.
وقال مصادر إخبارية محلية؛ إن أكثر من 35 مدنياً معظمهم من الأطفال والنساء اسنشهدوا وأصيب العشرات بجروح جلهم خطرة، جراء قصف جوي لطائرات التحالف الدولي بأكثر من 25 غارة على منازل المدنيين في بلدة الشعفة وقرية الكشمة بريف دير الزور الشرقي.
وبهذه المجزرة الجديدة ترتفع حصيلة الشهداء من المدنيين جرّاء قصف التحالف الدولي خلال 24 الساعة الماضية على بلدة الشعفة وقرية الكشمة بريف دير الزور الشرقي، إلى أكثر من 55 شخصاً جلّهم من الأطفال والنساء، بعد قصف مماثل على تجمعات المدنيين مساء أمس ارتقى على إثرها 20 شخصاً.
وفي السياق، تحدثت وكالة النظام الرسمية "سانا"، عن وقوع أكثر من 60 مدنياً بين قتيل وجريح جراء قصف جوي لطائرات التحالف الدولي على بلدة الشعفة بريف دير الزور.
وارتكبت طائرات التحالف الدولي سلسلة مجازر مروعة خلال الأسابيع الماضية في منطقة هجين، راح ضحيتها عشرات الشهداء، بعد قيام الطائرات الحربية باستهداف مسجد ومعهد لتحفيظ القرآن في بلدة هجين بالإضافة لاستهداف العديد من منازل المدنيين والمرافق الحيوية.
وتشهد مدينة هجين والقرى والبلدات المحيطة بها شرقي دير الزور والخاضعة لسيطرة تنظيم "داعش"، قصف متواصل من قبل التحالف الدولي وحصار مطبق من قبل قوات سوريا الديمقراطية "قسد"، في ظل ظروف انسانية صعبة يعيشها سكان المدينة منذ بدء الحصار على المنطقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى