سوريا

التحالف الدولي "داعش" يتحرك في مناطق سيطرة نظام الأسد دون عقاب

اتّهم التحالف الدولي والذي تقوده الولايات المتحدة في سوريا والعراق، أمس الأربعاء، نظام الأسد بالسماح لعناصر تنظيم الدولة "داعش" بالتحرك في مناطق سيطرته "دون معاقبتهم".

وقال الجنرال البريطاني "فيليكس غيدني" أحد قادة عمليات التحالف الدولي خلال لقاء أجراه الصحفيين، قوله: "أن مقاتلي تنظيم الدولة يتحركون دون معاقبتهم في الأراضي التي يسيطر عليها نظام الأسد، ما يُظهر بوضوح أن النظام إمّا أنه لا يرغب في قتلهم، وإما أنه عاجز عن هزيمة تنظيم الدولة "داعش" ضمن حدوده.

وأضاف "غيدني" إن التحالف لاحظ أن العديد من مقاتلي تنظيم الدولة الذين طُردوا من الرقة، أبرز معاقلهم بشرق سوريا انتقلوا إلى الغرب، وأعادوا تنظيم صفوفهم في خلايا صغيرة، ليتمكنوا من الإفلات من المراقبة بسهولة أكبر.

وأشار أن المعركة ضد تنظيم الدولة "داعش" لم تنتهِ وأن مقاتليه شُوهِدوا يتحركون غربيّ نهر الفرات "في مناطق سيطرة النظام السوري".

وكان المتحدث باسم التحالف الدولي العقيد "ريان ديلون" قد أكّد منذ أيام أن مقاتلين من تنظيم الدولة عبروا مناطق سيطرة النظام باتجاه شمال غرب وجنوب غرب البلاد، وقال: إنه من المتوقع أن يُحكم تنظيم الدولة سيطرته في وادي الفرات الأوسط كخطة تمويه، لينتقل بعض مقاتليه إلى مناطق آمِنة جنوب غربي وشمال غربي سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى