دولي

"البنتاغون" عملية "غصن الزيتون" أوقفت الحرب على "داعش" في سوريا

قالت وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، أمس الاثنين، بأن الهجوم الذي تشنه تركيا ضد قوات سوريا الديمقراطية "قسد" في منطقة عفرين، أدى إلى توقف العمليات ضد تنظيم الدولة "داعش" شرقي سوريا.

جاء ذلك على لسان المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكي "البنتاغون" الكولونيل "روبرت مانينج" قوله: "إن التوقف العمليات العسكرية ضد تنزين الدولة "داعش" يعني أن بعض العمليات البرية التي تقوم بها قوات سوريا الديمقراطية "قسد" التي يقودها الأكراد، قد تم تعليقها مؤقتاً.

وأضاف "مانينج" أن الضربات الجوية التي ينفذها التحالف ضد تنظيم الدولة "داعش" لم تتأثر وأن قوات سوريا الديمقراطية "قسد" مازالت تسيطر على الأراضي التي استعادتها من التنظيم المتشدد، على حد قوله.

من جهته، قال الميجر "أدريان رانكين جالاوي" وهو مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية، للصحفيين :"إن الجيش الأمريكي شاهد مقاتلين من قوات سوريا الديمقراطية "قسد" يتركون الحرب ضد تنظيم الدولة "داعش"، وأن بعض المقاتلين الذين يعملون مع "قسد" قرروا ترك العمليات في وادي نهر الفرات الأوسط للقتال في أماكن أخرى، ربما في عفرين".

يشار إلى أن الجيشان التركي والسوري الحر، قد أطلقوا عملية "غصن الزيتون"، في 20 كانون الثاني/ يناير الفائت بغية تحرير كامل منطقة عفرين من قبضة "PYD"، حيث استطاعوا حتى اليوم من تحرير كامل الشريط الحدودي والسيكرة على ثلاث نواحي رئيسية في عفرين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى