سوريا

الإبراهيمي: فشل الوساطات الأممية لحل القضية السورية سببه نظام الأسد

اعتبر "الأخضر الإبراهيمي" وهو المبعوث العربي والدولي السابق إلى سوريا، اليوم الأحد، أن فشل الوساطات الأممية لحل الأزمة السورية سببه اقتناع نظام الأسد أنه منتصر في نهاية المطاف، أما الثمن الذي كان يدفعه الشعب السوري فلم يكترث له البتة.
وفي إحاطة صحفية، قال: "إن الدول الأجنبية التي تدخلت في الأزمة السورية هي الأخرى كانت حريصة على حماية مصالحها الوطنية، ولم تكترث أبدا لمصالح الشعب السوري".
وأشار إلى أن مسار مفاوضات أستانا وسوتشي "يتقدم للأمام"، مبرزا أن الدول الثلاث الراعية لهذا المسار وهي تركيا وروسيا وإيران "تشتغل"، لكن لديها عراقيل عديدة لتبنيها مواقف متباينة بشأن التحديات التي يطرحها الملف السوري.
يذكر أن الأمم المتحدة وجامعة الدول العربية أعلنتا تعيين الدبلوماسي الجزائري الأخضر الإبراهيمي مبعوثا خاصا مشتركا لسوريا خلفا لكوفي عنان، في أب/ اغسطس 2012، إلا أنه الإبراهيمي استقال في أيار/ مايو 2014، وخلفه في منصبه كمبعوث أممي إلى سوريا ستفيان دي مستورا، الذي أعلن استقالته مؤخرا أيضاً.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى