سوريا

الأمم المتحدة: مناطق تنظيم "داعش" الأسوأ بسوريا

قالت الأمم المتحدة، أمس الخميس، إن الأراضي التي لا تزال تحت سيطرة تنظيم الدولة "داعش" في سوريا هي أسوأ الأماكن في سوريا، بالتزامن مع صدور تقارير بأن الغارات الجوية التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة أوقعت العديد من الضحايا المدنيين.

وأكد المسؤول في الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في سوريا، يان ايغلاند في مؤتمر صحفي "أسوأ مكان في سوريا اليوم هو الجزء الذي لا يزال يسيطر عليه ما يسمى تنظيم الدولة في الرقة".
وهناك تقديرات تفيد بوجود نحو 25 ألف مدني محاصرين بالرقة.
وتابع "أن المدنيين محاصرين من قبل قوات سوريا الديمقراطية ويستخدمهم التنظيم كدروع بشرية".
وانتقلت المعارك بين الطرفين في الرقة ضمن المدينة القديمة، حيث باتت تسيطر ميليشيا قسد على نحو 70 بالمئة منها إضافة لحي الدرعية والبريد وأطراف حي المرور وسط المدينة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى