سوريا

الأمم المتحدة تحث روسيا وإيران وتركيا على فتح مناطق أمام المساعدات بسوريا

حثت الولايات المتحدة الأمريكية كلاً من روسيا وتركيا وإيران لفتح ممرات إنسانية لإيصال المساعدات إلى مناطق "خفض التصعيد" التي تسعى البلدان الثلاث إلى تحديدها ضمن اتفاق أستانا الذي انبثق عنه الاتفاق.

وقال إيجلاند مسؤول الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية إنه يتوقع أن تصل قوافل الأمم المتحدة للإغاثة في وقت لاحق يوم الخميس إلى مناطق يصعب الوصول إليها في حمص وحماة وفي المناطق المحاصرة بالغوطة الشرقية في مطلع الأسبوع القادم. ومر 40 يوما منذ الوصول السابق للأمم المتحدة إلى أي من المناطق المحاصرة التي يقيم فيها 680 ألف شخص، وكان ذلك إلى دوما في مايو أيار المنصرم.

وأضاف إيجلاند إن القتال انحسر في محافظة إدلب بشمال غرب البلاد وفي الغوطة الشرقية بريف دمشق داعيا إلى استغلال هذه الفرصة المتاحة لفتح الطريق لوصول المساعدات الإنسانية. وكانت الأمم المتحدة قالت في تصريح لها أن قوات النظام أعطتها التصريح لتوصيل المساعدات بالشاحنات إلى مدينة القامشلي التي تسكنها غالبية كردية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى