سوريا

ازدياد وتيرة المعارك في ريف حماه الشرقي بين هيئة تحرير الشام وقوات النظام

تستمر المعارك بين هيئة تحرير الشام من جهة وبين قوات النظام والمليشيات الموالية له وبدعم جوّي روسي من جهة أخرى في ريف حماه الشرقي، حيث تتركز المعارك بين الطرفين على جبهة "جب الأبيض" التي تسيطر عليها قوات النظام.

وقال ناشطون أنّ مقاتلي الهيئة شنّوا هجوماً معاكساً اليوم السبت في محاولة منهم للسيطرة على قرية "جب الأبيض" حيث استهلت الهيئة هجومها بتفجير عربة مفخخة وسط تجمع لقوات النظام داخل القرية، تبع التفجير اشتباكات عنيفة بين الطرفين دون تحقيق أي تغيير على خارطة السيطرة.

من جهة أخرى شنّ الطيران الحربي التابع لقوات النظام عشرات الغارات الجويّة استهدفت قرية "الرهجان" ومناطق أخرى في ناحية الحمرا في ريف حماه الشرقي، في حين أصد مجلس محافظة حماه الحرة بياناً قال فيه أن عدد الغارات الجويّة التي استهدفت ريف مدينة حماه منذ الـ 17 من الشهر الجاري وحتى اليوم بلغ 250 غارة أسفرت جميعها عن سقوط أعداد من الشهداء والجرحى جلّهم من النساء والأطفال فضلاً عن الدمار الكبير في البنى التحتية.

وطالب مجلس محافظة حماه الحرة الهيئات الدولية ومنظمات حقوق الإنسان الوقوف عند التزاماتها والضغط على من وصفهم بـ"المجرمين" لإيقاف المجازر التي ترتكب بحق المدنيين، متهماً قوات النظام بتجاوز اتفاق خفض التصعيد الذي أبرم في "أستانا".

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى