سوريا

اجتماع جانبي ضم وفد الثوار ووفداً من الجانبين الروسي والتركي في أستانا

أصدر وفد الثورة السورية العسكري في جنيف بياناً صحفياً اليوم الجمعة قال فيه أنّ اجتماعاً جانبياً جمع الوفد مع الجانبين الروسي والتركي لبحث الخروقات التي تسببت بها قوات النظام على إثر الاتفاقيات السابقة التي أبرمت بين الطرفين.

وقال البيان أنّ الوفد أبدى اعتراضه على الاتفاقيات الجانبية المناطقية التي تجريها وروسيا بمفردها لإضعاف الاتفاق الرئيسي واعتبر الوفد هذه الاتفاقيات خروقات لاتفاق أستانا.

وأكّد البيان أن الوفد الروسي نفى وبشكل قاطع صدور تصريحات من رئيس وفدهم إلى جنيف تتعلق بمحاربة من يحارب قوات النظام ويسعى لإسقاط بشار الأسد، وقال أنّ وسائل الإعلام التي نشرت كلام الموفد الروسي أساءت الترجمة والنقل.

وأضاف البيان أنّ الاجتماع ضم جنرالاً وعقيداً من وزرارة الدفاع الروسيّة وسياسيين ركزوا خلال حديثهم على ضرورة إنجاح مناطق خفض التصعيد، والتعاون لتوسيعها وبالتالي الوصول إلى حل سياسي وإنهاء الحرب في سوريا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى