سوريا

اتفاق جديد للتهجير "يلدا وببيلا وبيت سحم" إلى الشمال السوري

توصلت لجنة التفاوض في بلدات يلدا وببيلا وبيت سحم جنوب دمشق، مساء أمس السبت، لإتفاق مع روسيا ونظام الأسد ينص على تسوية أوضاع عناصر الفصائل العسكرية المعارضة في تلك الالبلدات وتهجير الرافضين إلى الشمال السوري المحرر.

وقال مراسل مركز حلب الاعلامي، أن الإتفاق النهائي التي توصلت إليه بلدات "يلدا وببيلا وبيت سحم" الواقعين جنوبي العاصمة دمشق، يقضي بتسوية أوضاع الراغبين وتهجير الرافضين للتسوية مع عوائلهم إلى الشمال السوري، وأن بدء خروج أول قافلة ستكون يوم الثلاثاء القادم بتاريخ 1/5/2018.

وأشار مراسلنا، أن قوات النظام وروسيا استهدفوا قبيل التوصل للإتفاق بين الأخير وفصائل الثورية في تلك المنطقة بعشرات الغارات الجوية والبراميل المتفجرة، فضلاً عن استهداف قوات النظام صواريخ ال "أرض – أرض" والمدفعية أحياء "التضامن ومخيم اليرموك والحجر الأسود والقدم والعسالي والزين"، جنوبي دمشق، واللذان يخضعون لسيطرة عناصر تنظيم الدولة "داعش".

ويأتي الاتفاق الخاص بتلك البلدات "يلدا وببيلا وبيت سحم" جنوبي دمشق، عقب مضي أيام قليلة، عن انتهاء حملة تهجير منطقة القلمون الشرقي، إلى الشمال السوري، كما نفذّت قوات النظام وروسيا اتفاق آخر، منتصف الشهر الجاري، أفضى إلى خروج آلاف من مقاتلي جيش الإسلام وأهالي من مدينة دوما بريف دمشق، عقب حملة عسكرية ضارية نفذها نظام الأسد بدعم روسي، انتهت بالسيطرة على دوما عقب هجوم كيماوي نفذته طائرات النظام المروحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى