سوريا

إيران تسحب أسلحة قديمة من سوريا بمساعدة روسيا لغرض الصيانة

بدأت إيران مؤخراً بإرسال أسلحة قديمة إلى روسيا من أجل صيانتها وإعادة تأهيلها.

وتكون روسيا قد انتهكت قرارات مجلس الأمن الدولي الذي يحظر نقل الأسلحة الثقيلة وتقديم الخدمات لإيران في ذات المجال.
وشحنت إيران الأسلحة عبر طائرتين إلى قاعدة حميميم الروسية، وحملت معها شحنة من الأسلحة العسكرية القديمة التي تحتاج لصيانة، وفق ما ذكرته صحيفة "فيلت أم سونتاغ" الألمانية.
ووجهت هذه المعلومات بالنفي من قبل النائب الأول لرئيس لجنة الدفاع والأمن في مجلس الاتحاد الروسي، فرانس كلينتسيفيتش، حيث قال: "لا صحة لهذه المعلومات ونحن في غنى عن استقبال شحنات أسلحة إيرانية من أجل إصلاحها وإعادة تأهيلها".
وتابع "روسيا أرسلت في الفترة الماضية كميات من الأسلحة والمعدات لإيران وهناك حاجة واضحة لصيانة هذه المعدات".
وأكد المسؤول الروسي، أن روسيا علمت الخبراء الإيرانيين طرق الصيانة لهذه المعدات مسبقاً، حيث كان هذا الأمر وارداً ضمن بنود العقود المبرمة مع إيران وهي امتثال للقوانين الدولية.
وتدعم كل من إيران وروسيا نظام الأسد في سوريا ضمن معاركه ضد الثوار في مناطق متفرقة من البلاد على مدار السنوات السبعة الماضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى