سوريا

أمريكا تحذر روسيا من العبث بموقع هجوم كيماوي مزعوم في سوريا

حذّرت وزارة الخارجية الأمريكية روسيا وسوريا، أمس الجمعة، من العبث بموقع ما يشتبه بأنه هجوم كيماوي في حلب بسوريا في الشهر الماضي.
ووفق الوزارة فإن بلادها تلقت معلومات تشير إلى أن عسكريين من روسيا وسوريا شاركوا فيما وصفته بهجوم بغاز مسيل للدموع.
وقال متحدث باسم الوزارة في بيان "نحذر روسيا والنظام من العبث بموقع الهجوم المشتبه به ونحثهما على تأمين سلامة المفتشين المحايدين والمستقلين حتى يتسنى محاسبة المسؤولين".
واتهمت الولايات المتحدة موسكو، أمس الجمعة بالمساعدة في فبركة رواية عن استخدام فصائل المعارضة أسلحة كيميائية في حلب كذريعة لتقويض هدنة هشة.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية روبرت بالادينو في بيان إن بلاده تعتقد أن موسكو ودمشق كانتا وراء حادثة 24 تشرين الثاني/نوفمبر في حلب التي تخللها في الواقع إطلاق الغاز المسيل للدموع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى