سوريا

أكثر من 50 شهيداً … التحالف الدولي يرتكب أربعة مجازر في ديرالزور بأقل من 24 ساعة فقط

ارتكبت المقاتلات الحربية التابعة للتحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية، خلال 24 ساعة الماضية أربعة مجازر في ريف ديرالزور الشرقي، راح ضحيتهم أكثر من 50 مدنياً بينهم عدد من عناصر تنظيم "داعش".
وأفادت مصادر إخبارية محلية، إن طائرات التحالف الدولي أغارت على مسجد "عثمان" في بلدة "السوسة" بريف ديرالزور الشرقي، فجر أمس الجمعة، ممّا تسبب باستشهاد قرابة 30 مدنياً بينهم أطفال، وإصابة العشرات بجروح بعضهم بحالة حرجة، مشيرةً أن الغارات جاءت عقب خروج المصلين من جامع "عثمان".
وأضافت المصادر أن طائرات التحالف الدولي ارتكبت مجزرة أخرى، مساء أمس، جرّاء قصفها تجمعاً لمدنيين في مدينة هجين شرق ديرالزور، ماأسفر عن استشهاد ستة مدنيين على الفور وإصابة آخرين بجروح.
وأشارت المصادر إلى أن طيران التحالف الدولي ارتكب مجزرتين أيضاً في بلدة السوسة، عبر استهدافه بعدّة غارات جويّة لمنزل يحوي عدد كبير من العوائل النازحة، ماأدى لإستشهاد العديد من المدنيين جلهم نازحين عراقيين، حيث لا يزال عدد الشهداء مجهول لصعوبة انتشالهم حتى اللحظة.
وتابعت المصادر، أن غارات جويّة للتحالف الدولي استهداف مسجد "عمار بن ياسر" خلال خروج المصلين من أداء فريضة صلاة المغرب في ذات البلدة "السوسة" أول أمس الخميس، أدّى لاستشهاد عدد من المدنيين.
‏وتعيش مناطق الشعفة وهجين والسوسة أوضاعاً كارثية على الصعيد الإنساني، حيث فقدت أغلب الأساسيات والحاجيات من الأسواق ووصلت اسعارها أرقاماً خيالية وتوقف شبه تام في المجال الطبي، فضلاً عن المعارك التي تشهد طابع "كر وفر" بين "قسد" و"داعش" وسط غارات متواصلة لطيران التحالف.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى