سوريا

أستانا تغلق أبوابها بالتوصل لاتفاق خفض التصعيد في إدلب

انتهت فعاليات مؤتمر أستانا اليوم الجمعة بعد مباحثات استمرت يومين خرجت فيها الدول الضامنة والراعية للاجتماع بقرارات تخص مدينة إدلب والغوطة الشرقية في ريف دمشق.

وقال وزير الخارجية الكازاخي، "خيرت عبد الرحمنوف" أنّ الدول الضامنة أعلنت عن إنشاء مناطق لخفض التصعيد في الغوطة الشرقية بريف العاصمة دمشق، وأجزاء من محافظة حمص، ومحافظة إدلب، وكذلك أجزاء من حماه واللاذقية وحلب.

وتطرق البيان الذي ألقاه وزير الخارجية الكازاخي إلى ملف المعتقلين، حيث قال أنّ على الأطراف المتصارعة أن تتخذ تدابير لبناء الثقة بما في ذلك الإفراج عن المعتقلين والمختطفين وأكّد وجود وعود دولية بمتابعة هذا الملف.

وذكر البيان أنّ الاجتماع القادم في أستانا سيكون في شهر تشرين الأول\أكتوبر المقبل، حيث سيتم تدقيق ما نتج عنه من قرارات في أستانا 6.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى