سوريا

"أحرار الشام" تعلن بدء معركة جديدة على أبوب دمشق

أعلنت حركة أحرار الشام الإسلامية، مساء يوم أمس الأربعاء، في بيان لها، عن إطلاق معركة جديدة في ريف دمشق "بأنهم ظلموا" للسيطرة على إدارة المركبات في مدينة حرستا وسط العاصمة دمشق.

وتهدف المعركة بحسب البيان إلى تحرير منطقة إدارة المركبات بمختلف مباني القيادة والإدارة فيها بالإضافة إلى الرحبة العسكرية 446، وبعض المناطق المحيطة بها، حيث تعتبر هذه المناطق استراتيجية لقوات النظام من حيث دورها اللوجستي وتموضع قوات الحرس الجمهوري
وميليشيات حزب اللّه فيها، وحساسة بالنسبة للأمن الغذائي للمناطق المحيطة بها وذلك بحسب ماجاء في البيان.

وأكدت الحركة رغبتها في الالتزام باتفاقية "خفض التوتر" لتخفيف معاناة الشعب السوري وإيقاف استهدافه بطريقة عشوائية من قبل قوات النظام.

ودعت الحركة في بيانها كافة فصائل الغوطة لدخول المعركة بكل قوة والمشاركة كتفاً إلى كتف في تحقيق نصر مؤزر على قوات النظام، والعمل معاً على فتح صفحة جديدة مشرقة في تاريخ الغوطة.

يشار أن المعركة قد جاءت بحسب البيان على خلفية تفاقم الوضع الإنساني والحالة المعيشية للمواطن في الغوطة، ونظراً لقناعتها الكاملة بأن النظام لن يتوقف عن استهداف المدنيين إلا إذا تمت معاقبته والرد بالمثل

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى