سوريا

أبو حطب: موسكو وواشنطن تدعمان جهات لا تكترث للمدنيين

قال رئيس الحكومة المؤقتة، جواد أبو حطب: "إن روسيا تعمل على تشكيل إدارات محلية ضعيفة لا تمثل السكان، وتتبع للمركز في دمشق القائم عليه الأسد، معتبراً أن هذا المشروع “تجميلي” ولا يلبي طموحات الشعب السوري الذي يطالب بنيل الحرية والكرامة وإسقاط نظام الأسد".

وجاء ذلك خلال اجتماع بين الائتلاف والحكومة مع قياديين وممثلين عن فعاليات مدنية وعسكرية لدير الزور، أمس الأحد.
وأضاف أبو حطب "أن المجالس المحلية التي شكلتها قسد لا تمثل السكان المحليين أيضاً وهي تخدم أهداف حزب الاتحاد الديمقراطي ومليشياته".
وتابع " أن الحكومة المؤقتة تلتقي بجميع ممثلي الفعاليات المدنية للعمل على تشكيل مجالس محلية حقيقية ومنتخبة وتمثل مطالب الثورة السورية".
وشدد أبو حطب على أن الصور التي يتم تناقلها للمدنيين الفارين من المعارك في دير الزور ولمخيماتهم الهائمة في الصحراء “تدمي القلب وتناقض قيم الإنسانية”.
 وحمل أبو حطب المسؤولية لروسيا وأمريكا اللتان تدعمان جهات همها الوحيد هي الثروات ولا تكترث لمصير المدنيين.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى