النظام يُشيع 31 عنصراً له "مجهولي الهوية" في حمص

النظام يُشيع 31 عنصراً له "مجهولي الهوية" في حمص

عدد القراء: 115

مركز حلب الإعلامي

أعلنت صفحات موالية لنظام الأسد، عن تشييع ميلشيا "الدفاع الوطني"، الرديفة لقوات نظام الأسد، جثامين 31 عنصراً مجهولي الهوية، كانوا قد قتلوا في وقت سابق.
وقالت صفحة "الدفاع الوطني - حمص" على الفيس بوك، الموالية لنظام الأسد :"تمَّ تشييع 31 عنصراً، كانوا قد قتلوا في معارك سابقة، في شمال سوريا، وأحضرت جثثهم إلى المشفى العسكري في حمص، ولم يتم التعرف عليهم من قبل أحد، ونقلوا إلى مقبرة "الشهداء" بعد تشييعهم".
وأشارت ألى إنَّ الجثامين تمَّ إحضارهم من قرية "دير فول" و "أبو الظهور" و "الرستن" و قرية "المجاص"، وتمَّ أخذ عينات لإجراء تحاليل DNA، ليتم التعرف عليهم بعد".
وحضر عدد كبير من مسؤولي نظام الأسد التشييع، بينهم رئيس اللجنة الأمنية لمدينة حمص، وقائد الفيلق الثالث في قوات نظام الأسد، بالإضافة لمسؤولين في حزب البعث
وفي وقت سابق، سعت قوات نظام الأسد لاعتقال عناصر من فصائل الجيش السوري الحر، الذين رفضوا التهجير، وذلك من أجل التحقيق معهم ومعرفة أماكن دفن مقاتلين قوات النظام، والذين قضوا في معارك سابقة مع فصائل الجيش السوري الحر، خلال السنوات الماضية.


تاريخ النشر: الجمعة 07 كانون أول/ديسمبر 2018 - 01:15 مساءً
سورياحمصالنظام

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus