"جيش مغاوير الثورة" مستعدون لحماية قوافل المساعدات لمخيم الركبان

"جيش مغاوير الثورة" مستعدون لحماية قوافل المساعدات لمخيم الركبان

عدد القراء: 556

مركز حلب الإعلامي

أعلن "جيش مغاوير الثورة" المدعوم من التحالف الدولي، أمس الخميس، استعداده الكامل لحماية أي قافلة مساعدات انسانية من أي منظمة مستعدة لتقديمها لأهالي مخيم الركبان على الحدود السورية الأردنية، بغية تخفيف معناة المدنيين.
جاء ذلك في بيان نشره "جيش مغاوير الثورة" الذي يتمركز في منطقة "التنف" قال خلاله: "إننا مستعدون لتوفير الأمان لأي شحنة مساعدات إنسانية تأتي لمساعدة السكان في مخيم الركبان ومنطقة ال55 بالقرب من التنف، مع العلم أن نظام الأسد يستمر بتجويع الشعب وحصاره.
وأضاف: "نحن بدورنا ندعوا المنظمات الإنسانية الدولية ونظام الأسد أن يضعوا حاجات الناس فوق الاعتبارات السياسية".
يذكر أن منظمة اليونيسيف طالبت مؤخراً بفك الحصار عن مخيم الركبان، محذرةً من حدوث كارثة إنسانية وشيكة في المخيم، نتيجة استمرار منع دخول المساعدات الغذائية والطبية إلى المخيم منذ شهور.
 وسبق أن توفي طفلان منتصف الأسبوع الفائت، جرّاء نقص الرعاية الصحية ومنعهم من الدخول الى الأراضي الأردنية لتلقيهم العلاج من النقطة الكبية "يونيسيف" الكائنة على الأراضي الأردنية.


تاريخ النشر: الجمعة 12 تشرين أول/أكتوبر 2018 - 12:02 مساءً
سورياالركبانمساعداتجيش المغاويراليونيسيف

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus