تركيا: بعد التحقيقات... الأسد هو مدبر هجوم ولاية "هاتاي"

تركيا: بعد التحقيقات... الأسد هو مدبر هجوم ولاية "هاتاي"

عدد القراء: 51

مركز حلب الإعلامي

قال رئيس حزب الحركة القومية التركي "دولت بهجه لي": "إن (بشار الأسد) هو دبر تفجير  "الريحانية" بولاية هاتاي جنوبي تركيا العام 2013. 

جاء ذلك خلال كلمةٍ ألقاها "بهجه لي" ضمن فعالية أقيمت في العاصمة التركية أنقرة الخميس، أكّد خلالها: "بعد القبض على مخطط التفجير "يوسف نازيك" تبيّن أن "الأسد" هو مدبر الهجوم.

وأضاف "العثور على بصمات الأسد في هجوم الريحانية، يظهر للجميع كيف تدار سوريا من قبل يد ملطخة بالدماء، وهو يواصل استفزازاته بلا انقطاع ويستهدف الأبرياء والمظلومين وحظي بكراهية الإنسانية عبر جرائم القتل التي ارتكبها".

وبشأن إدلب، أشار "بهجه لي" إلى أن المحافظة "باتت جرحا غائرا ينزف يوما بعد يوم"، مؤكداً عدم تراجع تركيا عن مواجهة الذين "يخدمون انتشار الفوضى على الجانب الآخر من الحدود، والدول والجهات التي تعمل علنا لهذا الغرض".

وتمكن جهاز الاستخبارات التركي من إلقاء القبض على التركي "يوسف نازيك"، مخطط تفجير قضاء "ريحانلي" المعروفة بالريحانية بولاية "هاتاي" جنوبي تركيا، الذي راح ضحيته 53 شخصاً عام 2013، ونقله إلى الأراضي التركية، وذلك في عملية خاصة بمدينة "اللاذقية" السورية.


تاريخ النشر: الجمعة 14 أيلول/سبتمبر 2018 - 07:43 مساءً
سورياالاسدتركياهاتاي

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus