الأمم المتحدة تعطي إحداثيات مدارس ومستشفيات في إدلب لروسيا ودول أخرى

الأمم المتحدة تعطي إحداثيات مدارس ومستشفيات في إدلب لروسيا ودول أخرى

عدد القراء: 795

مركز حلب الإعلامي

قال مسؤول كبير في الأمم المتحدة إن المنظمة أرسلت إحداثيات نحو 235 موقعا يخضع للحماية في محافظة إدلب السورية، من بينها مدارس ومستشفيات، لروسيا وتركيا والتحالف الذي تقوده الولايات المتحدة وسط مخاوف من هجوم عسكري كبير.

ونقل بانوس مومسيس منسق الأمم المتحدة الإقليمي للشؤون الإنسانية المعني بالملف السوري عن مسؤول روسي قوله لقوة مهام إنسانية في جنيف ”يجري حاليا بذل كل جهد من أجل التوصل لحل سلمي للمشكلة“.

وقال مومسيس إن الأمم المتحدة تعمل على مدار الساعة لتأمين مساعدات لنحو 900 ألف شخص قد يفرون من منطقة إدلب الخاضعة لسيطرة الثوار والتي يقطنها 2.9 مليون نسمة.

وتابع ”لا أقول بأي حال من الأحوال إننا مستعدون. المهم هو أننا نبذل قصارى جهدنا لضمان مستوى ما من الاستعداد“.

ويثير التقرير الذي صرحت به الأمم المتحدة عن إعطاء روسيا حداثيات في إدلب قلق مراقبون فيما لو لم تنجح المفاوضات الأممية حول المنطقةو، حيث دمرت روسيا مسبقاً عشرات المدارس والمستشفيات في أحياء حلب الشرقية ضمن الحملة العسكرية التي شنتها دعماً لقوات النظام أواخر عام 2016.


تاريخ النشر: الخميس 13 أيلول/سبتمبر 2018 - 04:46 مساءً


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus