بدء خروج قاطني "الفوعة وكفريا" في إدلب بإتجاه مناطق "النظام"

بدء خروج قاطني "الفوعة وكفريا" في إدلب بإتجاه مناطق "النظام"

عدد القراء: 557

مركز حلب الإعلامي

قالت مصادر اخبارية محلية، أن الحافلات بدأت، صباح اليوم الأربعاء، بالدخول إلى مدينة كفريا وبلدة الفوعة الواقعتين شمال مدينة إدلب (5 كم) لإجلاء ساكني البلدتين من "مدنيين وعسكريين" إلى مناطق سيطرة قوات النظام، استكمالاً للاتفاق المسبق بين "هيئة تحرير الشام" و"قوات النظام" المعروف ب"المدن الأربع".

ودخلت 121 حافلة إلى البلدتين، صباح اليوم الأربعاء، من منطقة "الصواغية" وبدأت قرابة الساعة العاشرة من صباح اليوم، بإجلاء الأهالي والمقاتلين من ميليشيات النظام إلى مناطق سيطرته.

ويبلغ العدد الكلي للخارجين من البلدتين نحو  6900 مدني وعسكري.

وكانت قد توصلت "هيئة تحرير الشام" إلى اتفاق مع قوات النظام في "كفريا والفوعة"، يقضي بخروج قاطني البلدتين بالكامل مقابل إفراج النظام عن 1500 معتقل في سجونه. 

وينص الاتفاق أيضاً على خروج 36 أسيراً من عناصر "هيئة تحرير الشام" من معتقلات ميليشيا "حزب الله" اللبناني المدعوم من إيران.

يُذكر أن "تحرير الشام" عقدت اتفاقات مع قوات النظام حول كفريا والفوعة خلال السنوات الماضية، آخرها تضمن إخراج عدد من سكان البلدتين، مقابل إخراج عناصر "تحرير الشام" من مخيم اليرموك بدمشق نحو إدلب.


تاريخ النشر: الأربعاء 18 تموز/يوليو 2018 - 08:10 صباحاً
سورياكفرياالفوعةتحرير الشامادلبالنظام

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus