"الجيش الحر" يتقدم على حساب "قوات النظام" في "القلمون الشرقي" ويقتل ويجرح العشرات منهم

"الجيش الحر" يتقدم على حساب "قوات النظام" في "القلمون الشرقي" ويقتل ويجرح العشرات منهم

عدد القراء: 494

مركز حلب الإعلامي

سيطر عناصر الجيش السوري الحر، فجر اليوم الإثنين، على عدّة مواقع استراتيجية لقوات النظام في منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق، عقب معارك ضارية بين الطرفين.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي بريف دمشق، أن فصيلا جيش تحرير الشام وقوات الشهيد أحمد العبدو قد شنا هجوماً برياً واسعاً على مواقع قوات النظام والميليشيات الموالية له، في محيط منطقة القلمون، جنوبي دمشق، أسفرت عن تمكن الثوار من التقدم على حساب قوات النظام والسيطرة على عدة مساحات برية واسعة في المنطقة.

وقالت قوات الشهيد (أحمد العبدو) في بيان رسمي لها، "إن القوات بالتعاون مع جيش تحرير الشام تمكنت من تحقيق تقدم على عدة مواقع استراتيجية لقوات النظام في منطقة القلمون، وقتلت عدداً من عناصر قوات النظام واغتنمت دبابة وعربة "BMP".

وأضاف البيان، "أن عملاً عسكري مباغتاً شنته فصائل الجيش السوري الحر على عدّة مواقع لقوات النظام في منطقة المحسا الفاصلة بين البادية الشامية والقلمون الشرقي، قُتل فيه العشرات من عناصر الميليشيات الموالية لإيران، واغتنمنا عربة "BMP" ودبابة وناقلة عسكرية". 

يُذكر أن مدينة الضمير في القلمون الشرقي توصلت لاتفاق منفرد مع قوات النظام وروسيا لتجنيب المدينة القتال والاتفاق على الخروج من المدينة، دون تحديد الوجهة حتى اليوم.

يشار إلى أن معظم الفصائل العسكرية المتواجدة في المنطقة، قد شكلت القيادة الموحدة في القلمون، وانخرطت في مفاوضات مع روسيا حول مصير المنطقة، باستثناء جيش تحرير الشام.


تاريخ النشر: الاثنين 16 نيسان/أبريل 2018 - 08:30 صباحاً
سوريادمشقالاسدالجيش الحر

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus