نصرةً للغوطة ..... الثوار يطلقون معركة "الغضب للغوطة" ضد النظام بريف حماة

نصرةً للغوطة ..... الثوار يطلقون معركة "الغضب للغوطة" ضد النظام بريف حماة

عدد القراء: 729

مركز حلب الإعلامي

أطلقت عدّة فصائل عسكرية ثورية، اليوم الأربعاء، عملية عسكرية جديدة باسم "الغضب للغوطة" ضد مواقع قوات النظام وميليشياته بريف حماة الشمالي، شمال سوريا.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي، إن فصائل "جيش العزة، وجيش الأحرار، وجبهة تحرير سوريا، وجبهة الإنقاذ، والفرقة الأولى مشاة، والفوج 111، وتجمع أهل الشام، ولواء شهداء التريمسة"، بدأت منذ فجر اليوم الاربعاء، بالتمهيد بقذائف الهاون والدبابات وصواريخ الفيل والغراد، مستهدفة مواقع قوات النظام في ريف حماة الشمالي.

وأضاف مراسلنا، أن الثوار قد أطلقوا تلك المعركة "الغضب للغوطة" للتضامن مع أهالي الغوطة الشرقية المحاصرة بريف دمشق، التي تتعرض لحملة عسكرية من النظام وروسيا وإيران، ولتخفيف الضغط العسكري على فصائل الثوار في غوطة دمشق.

وأشار مراسلنا، أن المقاتلات الحربية والمروحية التابعة للنظام وروسيا، لم تهدأ منذ صباح اليوم غاراتها على مدن "كفرزيتا، الهبيط، اللطامنة، الجيسات، الأربعين" بريف حماة الشمالي، مخلفاً جرحى في صفوف المدنيين ودمار واسع في الأماكن المستهدفة.

يشار إلى أن الجانب الروسي لم يلتزم حتى لحظة اعداد هذا الخبر بتطبيق اتفاقية مؤتمر "أستانة" بريف حماة الشمالي، والذي يقضي بوقف الأعمال القنالية والطلعات الجوية على المناطق المحررة، حيث يتعرض ريف حماة وإدلب، شمال سوريا،  لغارات جويّة يومية.


تاريخ النشر: الأربعاء 14 آذار/مارس 2018 - 08:43 صباحاً
سورياحماةروسياالغوطة

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus