النظام وروسيا يواصلان قصف مدن وبلدات الغوطة الشرقية

النظام وروسيا يواصلان قصف مدن وبلدات الغوطة الشرقية

عدد القراء: 705

مركز حلب الإعلامي

واصل سلاح الجو التابع لقوات النظام وقوات الاحتلال الروسي قصف مدن وبلدات الغوطة الشرقية بشكل عنيف لليوم الثاني على التوالي مخلفاُ عدداً كبيراً من الشهداء والجرحى ودماراً كبيراً في البنى التحتية.
 
وقال مراسل مركز حلب الإعلامي في الغوطة الشرقية أنّ الطيران الحربي شنّ 137 غارة جويّة اليوم الثلاثاء استهدفت جلّ مدن وبلدات الغوطة، بالإضافة لـ 44 برميلاً متفجراً ألقاها الطيران المروحي، وذلك بالتزامن مع قصف براجمات الصواريخ وقذائف المدفعية والهاون.
 
وقالت قناة إعلاميي دمشق وريفها أنّ القصف أسفر اليوم الثلاثاء في مجمله عن ارتقاء 110 شخصاً بينهم نساء وأطفال وإصابة العشرات بجروح بينهم في حالة خطرة، وسط ظروف صعبة تعيشها الغوطة الشرقي في ظل الحصار المفروض عليها من قبل قوات النظام منذ مايقارب الـ 5 سنوات وضعف في المواد الطبية لإسعاف الجرحى والمصابين.
 
من جهتها أصدرت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونسيف" بياناً اليوم الثلاثاء خالي من الكلمات ولأول مرة في تاريخ المنظمة بسبب القصف الذي تتعرض له الغوطة الشرقية، وقالت:" لم تعد هناك كلمات تنصف الأطفال القتلى ولا أمهاتهم ولا أبائهم ولا أحبائهم"، في حين أصدرت هيئة علماء المسلمين الفلسطينيين في الخارج بياناً أدانت فيه ماوصفته بالإبادة الجماعية التي تتعرض لها الغوطة الشرقية ودعت شعوب الأمة الإسلامية للتحرك نصرةً لأهلهم في الغوطة وتعبيراً عن غضبهم ورفضهم للجرائم التي ترتكبها قوات النظام والدول المتحالفة معه.
 
وقال المبعوث الدولي ستيفان ديمستورا اليوم الثلاثاء إن تصعيد القتال في الغوطة الشرقية السورية المحاصرة قد يجعلها ”حلبا ثانية“وذلك في إشارة منه إلى الإبادة الجماعية التي تعرضت لها الأحياء الشرقية من مدينة حلب انذاك، فيما قالت فرنسا أن قصف قوات النظام للغوطة الشرقية يمثل انتهاكا جسيما للقانون الإنساني الدولي ودعت إلى هدنة إنسانية، وحملت روسيا وإيران المسؤولية الكاملة عما يدور في الغوطة باعتبارهما طرفين ضامنين لاتفاق أستانا والتي تدخل الغوطة الشرقية بموجبه.
 
وكان رئيس الوزارء الروسي سيرغي لافروف قد توعد الغوطة الشرقية بمصير مماثل لما حدث في حلب أواخر عام 2016، متذرعاً بتواجد عناصر لهيئة تحرير الشام داخل الغوطة، فيما تؤكد المصادر أن القصف يستهدف بشكل كامل المناطق السكنية المأهولة بالمدنيين.

تاريخ النشر: الثلاثاء 20 شباط/فبراير 2018 - 09:14 مساءً


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus