5 شهداء في الغوطة الشرقية، والنظام يحاول التقدم في المنطقة

5 شهداء في الغوطة الشرقية، والنظام يحاول التقدم في المنطقة

عدد القراء: 1191

مركز حلب الإعلامي

تواصل قوات النظام والمليشيات الموالية له خرق اتفاق وقف إطلاق النار في الغوطة الشرقي في ريف دمشق مستهدفةً الأحياء السكنية في مدن وبلدات الغوطة بالغارات الجويّة وقذائف المدفعية وراجمات الصواريخ، ومحاولةً التقدم باتجاه بلدة عين ترما وحي جوبر الدمشقي.

وقال مراسل مركز حلب الإعلامي في الغوطة الشرقية أن 5 مدنيين استشهدوا اليوم الأربعاء وأصيب اخرين بجروح إثر غارات جويّة مكثفة استهدفت بلدة كفربطنا، فضلاً عن دمار كبير لحق في المنطقة المستهدفة، فيما شهدت مدينتي دوما وعربين قصفاً مدفعياً وصاروخياً مكثفاً أدى لأضرار مادية دون وقوع إصابات.

 

وقال فيلق الرحمن العامل في ريف دمشق اليوم الأربعاء أن مقاتليه تمكنوا من تدمير دبابتين طراز T72   لقوات النظام إثر محاولة الأخير التقدم على جبهة عين ترما، فيما تحتد وتيرة المعارك بين الطرفين في المنطقة، حيث تحاول قوات النظام والمليشيات الموالية له السيطرة على بلدة عين ترما وحي جوبر الدمشقي لتقطيع أوصال الغوطة واطباق الحصار عليها بشكل كامل.

ولم تثمر جميع محاولات قوات النظام والمليشيات الطائفية التقدم في محاور المعارك بالغوطة الشرقية، حيث يبدي الثوار في المنطقة صموداً كبيراً في محاولة لصد جميع الهجمات التي من شأنها زيادة معاناة المدنيين في الريف الدمشقي أو محاولة تهجيرهم على غرار ما حصل في مناطق أخرى من ريف دمشق.


تاريخ النشر: الأربعاء 09 آب/أغسطس 2017 - 02:05 مساءً
الغوطة الشرقية

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus