هل باتت أيام تنظيم الدولة معدودة في شمال شرق سوريا؟

هل باتت أيام تنظيم الدولة معدودة في شمال شرق سوريا؟

عدد القراء: 1406

تامر عثمان

في الوقت الذي تتواصل فيه المعارك بين قوات سوريا الديمقراطية (قسد) وبين تنظيم الدولة (داعش) سعياً من قسد للاستيلاء على ما تبقى من مدينة الرقة والتي سيطرت مؤخراً على ما يقارب 65 بالمئة من مساحتها بدعم جوّي من طيران التحالف الدولي، تحاول قوات النظام مدعومة بمليشيات أجنبية وتغطية جوية روسية جاهدةً التقدم باتجاه مدينة دير الزور الغنية بحقول النفط.

منذ الإعلان عن التحالف الدولي لمحاربة تنظيم الدولة (داعش) في سوريا، واتخاذه قوات سوريا الديمقراطية حليفاً له على الأرض، ومنذ أن دخلت تركيا المعركة ضد (داعش) لطرده من المناطق الحدودية واتخاذها قوات درع الفرات حليفاً لها، بدأ التنظيم ينحسر بشدّة من المناطق التي كان يسيطر عليها في الشمال والشمال الشرقي السوري، فمدينة الرقة والتي كانت تعتبر أهم معقل للتنظيم في سوريا باتت قوب قوسين أو أدنى من السقوط بأيدي قسد، وريف حلب الشمالي باتت محرراً بشكل شبه كامل من داعش، ناهيك عن تقدم قوات النظام في محيط مدينة دير الزور، والذي أصبح فيها التنظيم بحكم المحاصر، حيث أن نهاية وجود التنظيم في كلاً من الرقة ودير الزور، سيضيق المساحة عليه بشكل أكبر، بعدما ما كان يسيطر على أكثر من 35 بالمئة من المساحة العامة لسوريا.

 

إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أكدت في عدة مناسبات أن قواتها في سوريا ستبقى حتى هزيمة تنظيم الدولة (داعش)، في الوقت نفسه الذي تقوم فيه قوات سوريا الديمقراطية المدعومة أمريكياً في محاربة التنظيم لكسب دعم المجتمع الدولي في مشروعها الرئيسي، أما روسيا تسعى جاهدة مع قوات النظام والمليشيات الأخرى لمحاربة التنظيم في دير الزور الغنية بالنفط، ما يضع التنظيم في موقف لا يحسد عليه من خلال مواجهة عدة أطراف مدعومة من قوى عظمى، على عدة جبهات، ناهيك عن المعارك التي تخوضها داعش على الحدود السورية اللبنانية، ومع الثوار في جنوب ووسط سوريا، ما يجعل التنظيم أضعف من أي وقت مضى، ويفتح الاحتمالات على جميع أبوابها، فهل ستستطيع داعش مقاومة أعتى دولتين عسكريتين في العالم تحاربانها في كل من الرقة ودير الزور؟ أم أنها ستجرر أذيال الهزيمة وتضطر للانحسار في البادية السورية، لا سيما أن الحدود السورية العراقية، باتت تحت سيطرة قوات النظام ومليشيات الحشد الشعبي العراقي.


تاريخ النشر: السبت 02 أيلول/سبتمبر 2017 - 11:39 صباحاً
داعشقسدروسياالتحالف الدوليقوات النظام

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus