مناطق واسعة في ريف حلب الجنوبي باتت تحت سيطرة النظام، وناشطون يحذرون

مناطق واسعة في ريف حلب الجنوبي باتت تحت سيطرة النظام، وناشطون يحذرون

عدد القراء: 970

مركز حلب الإعلامي

أصدر ناشطون إعلامييون في ريف حلب الجنوبي بياناً اليوم الخميس دعوا فيه كل عسكري ومدني وإعلامي وحقوقي من أبناء ريف حلب الجنوبي والمناطق الأخرى للعمل من أجل الوقوف ضد الحملة الشرسة التي تشنها قوات النظام والمليشيات الموالية له على المنطقة والتي استطاع الأخير من خلالها السطيرة على مناطق واسعة جنوب حلب.
 
واتهم البيان المجتمع الدولي بالصمت إزّاء مايحدث في ريف حلب الجنوبي من جرائم قتل وتهجير، وشكك بإمكانية الفصائل العسكرية صد الحملة الشرسة التي تشنها قوات النظام على المنطقة بسبب تشتتها وعدم إظهار القوة والجديّة في وقف زحف قوات النظام والمليشيات الموالية له، واعتبر أن المناطق التي تسعى قوات النظام التقدم إليها هي من اخر معاقل الثوار، ودعا إلى التكاتف من أجل صد هذا الزحف.
 
وكانت قوات النظام والمليشيات الموالية له وبدعم جوي من الطيران الحربي الروسي سيطروا على مساحات واسعة في ريف حلب الجنوبي، حيث لم تشهد تلك المناطق سوى مقاومات خجولة من الفصائل العسكرية التي تمتلك العتاد والعدّة، فيما يسعى أبناء هذه المناطق جاهدين بالرغم من قلة السلاح والعتاد لديهم في مقاومة القوات المهاجمة.
 
يذكر أن الطائرات الحربية التابعة لقوات النظام ارتكبت اليوم الخمبس مجزرة في قريتي اباد وجزرايا راح ضحيتهم قرابة ال20 شهيداً، وأعداد كبيرة من الجرحى، فيما يتواصل القصف بشكل مكثف على ريف حلب الجنوبي، مع محاولات لقوات النظام والمليشيات الموالية له التقدم أكثر في المنقطة.

تاريخ النشر: الخميس 01 شباط/فبراير 2018 - 09:17 مساءً


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus