معارك كر وفر بين الثوار وقوات النظام في ريفي إدلب وحماه

معارك كر وفر بين الثوار وقوات النظام في ريفي إدلب وحماه

عدد القراء: 1123

مركز حلب الإعلامي

تتواصل المعارك بين الثوار من جهة وقوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة أخرى في أرياف حماه وإدلب وحلب، ضمن المعركة التي أطلقها الثوار يوم أمس بهدف استعادة السيطرة على المناطق التي تقدمت إليها قوات النظام في المنطقة.
 
المعارك اليوم أخذت طابع الكر والفر بين الثوار وقوات النظام، حيث تمكنت قوات النظام من التقدم باتجاه قرية المشيرفة التي حررها الثوار يوم أمس الخميس، في حين تمكن الثوار من السيطرة على قرى "ربيعة والخريبة وبرنانو كفريا وعجاز وخيارة" في ناحيتي سنجار وأبو الظهور جنوب شرق إدلب، بعد اشتباكات عنيفة مع قوات النظام والمليشيات الموالية له، تكبد فيها الأخير خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.
 
من جهتها قالت هيئة تحرير الشام أن عربة مفخخة استهدفت مواقع تمركز قوات النظام في قرية "طلب" أسفرت عن مقتل العديد من قوات النظام والمليشيات الموالية له، وسط اشتباكات عنيفة مازالت تدور حتى الان في محيط القرية في محاولة من الثوار للسيطرة عليها.
 
إلى ريف مدينة حماه، تمكن الثوار من استعادة السيطرة على قرية "عطشان" وكذلك "حاجز النداف ومداجن الهلالية" المحيطة بالبلدة بعد معارك عنيفة مع قوات النظام والمليشيات الموالية له، تزامنت مع غارات مكثفة من الطيران الحربي، كما أسفرت عن اغتنام الثوار أسلحة وذخائر متنوعة.
 
وكان الفصائل العسكرية في الشمال السوري شكلت يوم أمس الخميس غرفتي عمليات "رد الطغيان، وإن الله على نصرهم لقدير" من أجل وقف تمدد قوات النظام في أرباف إدلب وحماه، حيث تدور معارك هي الأعنف منذ احتلال قوات النظام الأحياء الشرقية في مدينة حلب أواخر عام 2016.
 
 

تاريخ النشر: الجمعة 12 كانون ثاني/يناير 2018 - 09:07 مساءً


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus