معارك الريف الشرقي تتسبب بنزوح آلاف المدنيين

معارك الريف الشرقي تتسبب بنزوح آلاف المدنيين

عدد القراء: 12156

مركز حلب الإعلامي

قال ناشطون في ريف حلب الشرقي أنّ حركة نزوح كبيرة تشهدها بلدة الخفسة ومدينة دير حافر والقرى المحيطة بهم نتيجة المعارك المشتعلة في تلك المناطق بين قوات النظام من جهة وتنظيم الدولة #داعش من جهة أخرى، حيث تشهد تلك القرى ومحيطها قصفاً جوياّ ومدفعياً مكثفاً في محاولة من قوات النظام السيطرة عليها.

 

وأشار ناشطون أنّ المدنيين من تلك المناطق والذين يقدّر عددهم بالالاف ينزحون إلى مدينة منبج في ريف حلب الشرقي والقرى والبلدات المحيطة بها في حين تحاول قوات النظام مدعومة بمليشيات طائفية على الأرض ودعم روسي من الجو إحراز مكاسب جديدة على حساب تنظيم الدولة #داعش الذي بدأت قواه تنحسر في مناطق ريف حلب الشرقي لا سيما بعد خسارته مدينة الباب المعقل الرئيسي له في المنطقة على يد قوات الجيش السوري الحر.

 

وكانت قوات سوريا الديمقراطية #قسد التي تسعى الأخيرة إلى إحراز مكاسب عسكرية على الأرض في ريف حلب الشرقي على حساب تنظيم الدولة #داعش قد سلّمت مؤخراً مدينة منبج والقرى المحيطة بها في ريف حلب الشرقي إلى قوات النظام وقوات الإحتلال الروسي وذلك قبيل إعلان الجيش السوري الحر أن وجهته القادمة بعد تحرير مدينة الباب من تنظيم الدولة #داعش هي مدينة منبج التي كانت خاضعة لسيطرة قسد، فيما يشهد الريف الشرقي لمدينة حلب معارك عنيفة بين الجيش السوري الحر وبين قوات سوريا الديمقراطية #قسد و تنظيم الدولة #داعش.


تاريخ النشر: السبت 04 آذار/مارس 2017 - 10:51 صباحاً
داعشقوات النظامقسد

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus