قوات النظام تسيطر على مخافر حدودية مع الأردن

قوات النظام تسيطر على مخافر حدودية مع الأردن

عدد القراء: 2102

مركز حلب الإعلامي

أعلنت قوات النظام والميليشيات المساندة لها، اليوم السبت، عن سيطرتها على ثلاثة مخافر حدودية مع الأردن بعد معارك جرت بينهم وبين الثوار.

ووفق ما نشره "الإعلام الحربي المركزي" التابع لميليشيا حزب الله، فإن قوات النظام تقدمت على حساب الثوار في ريف دمشق الجنوبي الشرقي وسيطرت على هذه المخافر الحدودية.
وأصبحت منطقة غدير محمود ووادي محمود قرب الحدود السورية - الأردنية تحت سيطرة قوات النظام.
ويعتبر وادي محمود أحد المعابر "غير الشرعية" الهامة التي كان يستخدمها الثوار في تهريب الأسلحة والذخائر من الحدود الأردنية باتجاه البادية وريف دمشق على حد زعمه.
في المقابل، أكد جيش أسود الشرقية، أن الاشتباكات التي تجري ضد قوات النظام مستمرة في محوري وادي محمود بريف السويداء الشرقي والفكة بريف دمشق الشرقي.
ولا تزال الفصائل الثورة بغرفة عمليات "الأرض لنا" تصد محاولات تقدم النظام وميليشياته منذ فجر اليوم السبت.
من جانبها أعلن وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال، محمد المومني "أن العلاقة مع سوريا تأخذ منحاً إيجابياً".
وأضاف "نذكر أنه حينما قررت الجامعة العربية إغلاق السفارات السورية، طلبنا الاستثناء في هذا الأمر".
وتابع "نظراً لخصوصية العلاقة بيننا وبين سوريا، إذ استمرت السفارة الأردنية في سوريا بالعمل كما أن السفارة السورية في عمان ما تزال تعمل".
وعبر المتحدث باسم الحكومة الأردنية عن أمله في فتح المعابر الحدودية مع سوريا وعودة العلاقات كسابق عهدها، مشدداً على أن الاستقرار في الجنوب السوري يؤسس لفتح المعابر بين الدولتين.


تاريخ النشر: السبت 26 آب/أغسطس 2017 - 05:09 صباحاً
الأردنسورياحزب اللهمعبر حدودي

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus