دون معرفة الأسباب... "القوات الروسية" تنسحب من مدينة "حلب" وتتجه نحو قاعدة "حميميم"

دون معرفة الأسباب... "القوات الروسية" تنسحب من مدينة "حلب" وتتجه نحو قاعدة "حميميم"

عدد القراء: 2655

مركز حلب الإعلامي

أفادت وسائل إعلامية محلية، أن عناصر الشرطة العسكرية الروسية المنتشرة في مدينة حلب الخاضعة لسيطرة قوات النظام، غادرت المدينة يوم أمس السبت واتجهت نحو قاعدة حميميم العسكرية في ريف محافظة اللاذقية، غربي سوريا.

وبحسب شبكة بلدي نيوز، فإن أكثر من 150 عنصراً للشرطة العسكرية الروسية غادروا مدينة حلب، أول أمس السبت، عقب افراغ مقراتهم في أحياء "حلب الشرقية" على وجه الخصوص، واتجهت نحو قاعدة حميميم الجويّة بريف محافظة اللاذقية، عبر طريق "أثريا - خناصر" بريف حماة الشرقي، برفقة عدد من عناصر قوات النظام.

وأضافت أن عناصر ميليشيات الدفاع الوطني المنحدرة من تلك الأحياء الشرقية، استولت على مقرات الشرطة العسكرية الروسية، فور خروجهم من الأحياء، على الفور.

وسبق لروسيا أن أعلنت، في نهاية عام 2016 الفأئت، اعدادها العديد من الخطط لسحب قواتها من سوريا، كجزءً من خطة لوقف إطلاق النار المؤقت الذي توسّطت به موسكو، بين نظام الأسد والقوار، غير أنها لم تنفّذ أيضاً.

وتعهّدت روسيا مرة أخرى بالإنسحاب من سوريا عقب سيطرة قوات النظام على حلب، في ديسمبر من العام 2016، غير أنها لم تفعل، في حين ظل الوجود العسكري هناك كبيراً ولم يتأثر.


تاريخ النشر: الاثنين 02 تموز/يوليو 2018 - 08:39 صباحاً
سورياحلبروسياالاسدحميميم

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus