السويد تنفي إدعاءات النظام بتشغيل رحلات جوية إلى دمشق

السويد تنفي إدعاءات النظام بتشغيل رحلات جوية إلى دمشق

عدد القراء: 715

نفت مصلحة النقل السويدية ، وجود أي خطط، حول بدء تشغيل رحلات جوية مباشرة إلى سوريا من المطارات السويدية، وذلك بعد إعلان وزارة نقل النظام عن وجود شركة طيران أوروبية تعتزم التشغيل باتجاه مطار دمشق الدولي، وستكون من مطاري برلين وفرانكفورت الألمانيين ومطار ستوكهولم .

وقالت ماري إيفا, المسؤولة الإعلامية في المصلحة السويدية للنقل، عبر بريد الكتروني أرسلته لوكالة "كومبس" الإعلامية, إن "الوكالة لم تتلق أي طلب للحصول على ترخيص رحلات من السويد إلى دمشق، أو حتى أي معلومات أخرى عن وجود شركة طيران مهتمة في تسيير رحلات من السويد إلى دمشق مباشرة ".

وأضافت" نخشى أننا لانعرف عن أي خطط لاستئناف حركة المرور من السويد إلى سوريا في الوقت الراهن"، مؤكدة أن "المصلحة لم تعط تصاريح لرحلات جوية إلى سوريا منذ العام 2012".

وكان وزير النقل في حكومة النظام علي حمود، قد روج لما أسماه "وجود قنوات تواصل جديدة لتشغيل خطوط النقل الجوية إلى سورية"، وأن طلبات تتوارد إليه من إحدى الشركات الأوروبية للتشغيل من ثلاث مطارات أوروبية إلى مطار دمشق الدولي.

وحسب ما ادعى حمود لأحد مواقع النظام الإخبارية، فأن "الشركة التي تعتزم التشغيل باتجاه مطار دمشق الدولي ستكون من مطاري برلين وفرانكفورت الألمانيين ومطار ستوكهولم في السويد إضافة إلى طلب عبور في الأجواء السورية من شركة أردنية عبر وكيلها في سورية"، مضيفا أن "وزارة النقل طلبت من الشركات العالمية فتح خطوطها من جديد، وان الوزارة طالبت في مؤتمر النقل العالمي بجنيف عودة حركة النقل الجوي بين المطارات الأوربية والسورية".

 


تاريخ النشر: الثلاثاء 16 أيار/مايو 2017 - 06:33 صباحاً
سورياالسويدرحلات طيران

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus