الثوار يشنون هجوماً معاكساً في ريفي حلب وإدلب ويكبدون قوات النظام خسائر فادحة

الثوار يشنون هجوماً معاكساً في ريفي حلب وإدلب ويكبدون قوات النظام خسائر فادحة

عدد القراء: 1168

مركز حلب الإعلامي

اندلعت معارك عنيفة اليوم الخميس بين الثوار من جهة وقوات النظام والمليشيات الموالية له من جهة أخرى في ريفي إدلب وحلب، حيث تمكن الثوار من استرجاع العديد من القرى والبلدات التي سيطرت عليها قوات النظام مؤخراً وكبدتهم خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.
 
وأعلن الثوار عن تشكيل غرفتي عمليات منفصلتين، الأولى تحت إسم "رد الطغيان" وتضم "جيش النصر، جيش النخبة، جيش ادلب الحر، فيلق الشام ، الجيش الثاني"، والثاني تحت مسمى "وإن الله على نصرهم لقدير"، وتضم " هيئة تحرير الشام، حركة أحرار الشام، الزنكي وجيش العزة وجيش الاحرار والحزب الاسلامي التركستاني"، حيث تمكنت غرفتي العمليات خلال الساعات الأولى من شن هجوم معاكس على قوات النظام والمليشيات الموالية له من السيطرة على عدة قرى وبلدات في ريف إدلب، وكذلك في ريف حلب الجنوبي.
 
وقال مراسل مركز حلب الإعلامي أنّ الثوار سيطروا على قرى "أم الخلاخيل، الزرزور، المشيرفة، بيت جدوع" في ريف إدلب الجنوبي بعد معارك طاحنة مع قوات النظام والمليشيات الموالية له، في حين قال مصدر عسكري في هيئة تحرير الشام أنّ الثوار أحكموا السيطرة على جبل الحص في ريف حلب الجنوبي بعد هجوم عنيف شنّوه على مواقع تمركز قوات النظام في المنطقة، كما أسفر الهجوم على عدد كبير من القتلى والجرحى في صفوف قوات النظام وسط أنباء تتحدث عن أسر عدة عناصر.
 
وقال ناشطون أنّ الثوار تمكنوا من إصابة طائرة حربية كان تستهدف نقاط تمركز الثوار في ريف إدلب حيث شوهدت أعمدة الدخان تتصاعد منها إثر إصابتها بالمضادات الأرضية، كما تداولت وسائل إعلام عن تمكن الثوار من إسقاط صاروخ روسي أطلق من البواراج الروسية المتمركزة في البجر المتوسط، بالإضافة لتدمير دبابة T72 وقاعدتي كورنيت إثر استهدافهم بصواريخ مضادة للدروع.
 
ومازالت الاشتباكات جارية بين الثوار وقوات النظام المدعوم بمليشيات طائفية وتغطية مكثفة من الطيران الحربي الروسي حتى اللحظة، في محاولة من الثوار لاستعادة جميع المناطق التي تقدمت إليها قوات النظام مؤخراً في أرياف حماه وإدلب وحلب، ومنعه من تحقيق الهدف العسكري لحملته العسكرية وهو السيطرة على مطار أبو الظهور العسكري في ريف إدلب.
 
 

تاريخ النشر: الخميس 11 كانون ثاني/يناير 2018 - 06:43 مساءً


التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus