استئناف الرحلات الجوية بين دمشق والقامشلي ولعناصر النظام الأولوية

استئناف الرحلات الجوية بين دمشق والقامشلي ولعناصر النظام الأولوية

عدد القراء: 3246

مركز حلب الإعلامي

استأنفت مؤسسة الطيران التابعة للنظام، أمس الخميس، تسيير الرحلات الجوية بين مطاري دمشق والقامشلي الدوليين بعدما توقفت لمدة عشرة أيام.

ووفق ما قالته مديرة مكتب مبيعات الحسكة بالمؤسسة، نوال الحسين لوكالات إعلامية تابعة للنظام، فإن أول رحلة ستنطلق من القامشلي إلى دمشق، مساء اليوم، بعد أن توقف تسيير الرحلات منذ بداية الشهر الحالي.

ورغم أن التصريحات أعلنت عن استقبال ذوي القتلى العسكريين والحالات المرضية المزمنة والطلبة، إلا أن لضباط النظام وعناصره الأولوية.

ويكلف حجز مقعد في مطار القامشلي نحو 100 دولار، حيث ينتشر السماسرة العاملين في هذا المجال بالحسكة والقامشلي، أما الضباط فلهم الأولوية في التنقل بين دمشق والقامشلي وفق ما أكده أحد المطلعين على نشاطات المطار في الحسكة.

ويعتبر مطار القامشلي الدولي المعبر الجوي الوحيد لنقل المسافرين من شمال شرقي سوريا إلى دمشق وذلك بسبب انتشار الحواجز العسكرية على الطرقات البرية المؤدية إلى دمشق.

ويعتمد النظام على حركة النقل الجوي في نقل العتاد العسكري والذخائر المتنوعة لدعم قواته في المناطق التي تطلب إغاثة عسكرية عاجلة، كما تم خلال الرحلات الجوية نقل عناصر يتبعون لميليشيات أجنبية لدعم نقاط عسكرية في عدة مناطق.

 

 


تاريخ النشر: الجمعة 14 تموز/يوليو 2017 - 09:43 صباحاً
مطارالقامشليسفردمشقرحلة جوية

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus