"تركيا" 97 بالمئة من ذخائر عملية "غصن الزيتون" محلية الصنع

"تركيا" 97 بالمئة من ذخائر عملية "غصن الزيتون" محلية الصنع

عدد القراء: 531

مركز حلب الإعلامي

قالت وزارة الخارجية التركية، اليوم الثلاثاء، إن 97 بالمئة من الذخائر المستخدمة في عملية "غصن الزيتون" المستمرة بمنطقة عفرين السورية، محلية الصنع.

جاء ذلك على لسان وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، أشار خلالها إلى وجود إقبال كبير على طلب شراء المنتجات الدفاعية التركية، لا سيما منظومة "بورا" الصاروخية الباليستية، وطائرات من دون طيار، التي تصنعها شركة بيراقدار التركية.

وأضاف "جانيكلي" إلى أن الطائرات من دون طيار التركية تصنع محلياً بنسبة 100 بالمئة، بما في ذلك الذخائر والصواريخ التي تحملها، مشدداً على أن بلاده لو لم تصل إلى هذا المستوى في الصناعات الدفاعية لمَ استطاعت تنفيذ عمليتي "درع الفرات" و"غصن الزيتون" بالطريقة التي نفذتها.

وأوضح "جانيكلي" على أن بلاده تجد صعوبة كبيرة في شراء بعض الذخائر والأسلحة والمنظومات التي لا تصنعها بخبراتها المحلية في الوقت الحالي، مضيفاً أن بلاده تواجه حظراّ ضمنياً في بيع أسلحة ومعدات عسكرية.

وتمكنت القوات التركية والجيش السوري الحر خلال عملية "درع الفرات"، من تطهير مناطق واسعة من ريف محافظة حلب الشمالي بينها الباب وجرابلس، من تنظيم "داعش"، الإرهابي في الفترة أغسطس/ آب 2016 - مارس/ آذار 2017، ما أتاح لآلاف السوريين العودة إلى ديارهم.

وفي 24 مارس/ آذار الماضي، تمكنت القوات التركية و"الجيش السوري الحر"، في إطار عملية "غصن الزيتون"، من تحرير منطقة عفرين بالكامل من الإرهابيين، بعد 64 يومًا على انطلاق العملية.


تاريخ النشر: الأربعاء 23 أيار/مايو 2018 - 09:02 صباحاً
سورياالجيش الحرالجيش التركيعفرين

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus