"إيران" لــ"اسرائيل": سننهي وجودنا في سوريا في حال شعرنا باستقرار نسبي

"إيران" لــ"اسرائيل": سننهي وجودنا في سوريا في حال شعرنا باستقرار نسبي

عدد القراء: 516

مركز حلب الإعلامي

قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، بهرام قاسمي، بأن إيران يمكن أن تخفض أو تنهي وجودها الاستشاري في سوريا في حال شعرت باستقرار نسبي هناك وأنهت مهمة ماوصفه "القضاء على الإرهاب".

وأكّد قاسمي على أن الوجود الاستشاري الإيراني في سوريا، جاء بطلب من حكومة نظام الأسد وقال: "لا يمكن لإيران أن تنهي هذا الوجود بطلب من دولة ثالثة، هذا الأمر يتعلق بالتعاون بين طهران ودمشق".

وكان سفير روسيا في "إسرائيل"، أناتولي فيكتوروف، قال الأسبوع الماضي، إن موسكو لا تستطيع إرغام القوات الإيرانية على مغادرة سوريا وذلك في رفض لطلب "إسرائيل" منذ فترة طويلة بضرورة أن تعمل الحكومة الروسية على ضمان انسحاب إيران بشكل كامل من سوريا. 

وأضاف، إن موسكو لا تستطيع أيضا أن تمنع "إسرائيل" من توجيه ضربات جوية للقوات الإيرانية في سوريا، التي تشترك مع روسيا وميليشيات لبنانية وعراقية مدعومة من طهران في دعم بشار الأسد في حربه ضد قوات المعارضة.

ودخلت إيران الحرب في سوريا إلى جانب النظام منذ اندلاع الثورة السورية، وذلك عبر تقديم المستشارين بداية إلى التدخل العسكري المباشر، من خلال القوات الإيرانية على الأرض ومن خلال دعم طهران للميليشيات التي تقاتل إلى جانب الأسد، وبشكل أساسي ضد الثوار وليس ضد تنظيم "داعش" كما تحاول أن تروج طهران.


تاريخ النشر: السبت 04 آب/أغسطس 2018 - 10:33 صباحاً
سورياايراناسرائيلروسيا

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي مركز حلب الإعلامي وإنما تعبر عن رأي أصحابها
comments powered by Disqus